جراحة العظام و المفاصل في ألمانيا

الاستبدال الكامل للركبة - إعادة الحركة من دون ألم للمرضى المصابين بفُصال عظمي بالغ

  1. لماذا نقوم بالاستبدال الكامل للركبة؟
  2. عن جراحة الاستبدال الكامل للركبة
  3. جراحة الاستبدال الكامل للركبة في مستشفى Gelenk-Klinik
  4. المفصل البديل ذو المحمل الثابت والمتحرك
  5. فيديو توضيحي عن إجراء جراحة الاستبدال الكامل للركبة
  6. المتابعة، إعادة التأهيل
  7. مطابقة مفصل الركبة
  8. استبدال الركبة والرياضة

حقائق هامة: الاستبدال الكامل للركبة (مفصل اصطناعي للركبة)

  • الحالة: فُصال عظمي للركبة.
  • الاستراتيجية: استبدال كامل للركبة / مفصل بديل للركبة / ركبة اصطناعية.
  • العلاج الداخلي بالمستشفى: ٥-٧ أيام.
  • إعادة التأهيل للمرضى الخارجيين: ٤ أسابيع.
  • الوقت المستغرق مع ارتداء الدعامة (جهاز التقويم): ٧ أسابيع.
  • أقرب رحلة عودة ممكنة: بعد ١٠ أيام من العملية.
  • رحلة العودة المُوصى بها: بعد ١٤ يومًا من العملية.
  • يسمح بالاستحمام: بعد ١٤ يومًا من العملية.
  • مدة الإجازة المرضية المُوصى بها: حتى ٦ أسابيع (بحسب طبيعة العمل).
  • إزالة الغرز الجراحية: بعد ١٤ يومًا من العملية.
  • موعد السماح بالقيادة مرة أخرى: بعد ٦ أسابيع.

الاستبدال الكامل للركبة (الجراحة التعويضية والمفاصل البديلة)

نهج الطبيب المختص في حالات الاستبدال الكامل للركبةنهج الطبيب المختص في حالات الاستبدال الكامل للركبة. يعتبر مستشفى Gelenk-Klinik كأحد المراكز الرئيسية المعتمدة في الجراحة التعويضية والمفاصل البديلة في ألمانيا. ©Viewmedica

إذا أصبح الاستبدال الجزئي للركبة غير ممكنًا ( بسبب حدوث تلف بالغ في السطح المفصلي)، يتم استبدال كامل السطح المفصلي بـ "مفصل اصطناعي للركبة". وهذا يعني استبدال أطراف العظام البالية بأجزاء معدنية وبلاستيكية.

في حالات الاستبدال الكامل للركبة، يكون اختيار طريقة توصيل أجزاء الرجل العليا والسفلى هو العامل الأهم. في هذه الحالة، يصبح أمامنا أحد الخيارين التاليين عند اختيار المفصل البديل، إما "محمل ثابت" أو "محمل متحرك". تستخدم أعضاء المحمل المتحرك الاصطناعية غضروف هلالي، يتقارب في الشكل بحد أكبر مع الهيكل الطبيعي للركبة.

جراحة الاستبدال الكامل للركبة

الركبة الاصطناعية الخاصة بكل شخصيختلف حجم ومكان وطبيعية حركة مفصل الركبة لكل شخص. يمكن تكييف الركبة الاصطناعية بحسب الاحتياجات الفردية لكل ركبة. يعمل ذلك على زيادة ثبات وراحة هذه العملية المبتكرة. © Stryker

في جراحة الاستبدال الكامل للركبة، يتم إزالة الأجزاء التالفة والمسببة للألم في عظمة الفخذ، والظنبوب (عظمة الساق). ويتم استبدالها بأجزاء بلاستيكية ومعدنية مصممة خصيصًا لمثل هذه الحالات.

الركبة الاصطناعية الشخصية - مطابقة الشكلتظهر الدراسات السريرية المقارنة أن التقنيات المبتكرة لتركيب الركبة الاصطناعية الشخصية ذات فائدة ملحوظة بخاصة للمرضى الذين يمارسون جهدًا بدنيًا عاليًا. © Stryker

في بادئ الأمر، يتم قص وإزالة العظام والغضروف التالف من عظمة الفخذ. يتم إعادة تشكيل نهاية عظمة الفخذ للسماح للأجزاء المعدنية الفخذية أن تتراكب مع باقي العظمة. يتم وصل الأجزاء المعدنية في نهاية عظمة الفخذ بواسطة أسمنت عظمي والذي يعمل كمادة لاصقة.

يتم قص وإزالة العظام والغضروف التالف من عظمة الظنبوب وإعادة تشكيل نهايتها ليصبح ممكنًا تركيب الأجزاء المعدنية لعظمة الظنبوب. يتم تثبيت الجزء المعدني لعظمة الظنبوب باستخدام أسمنت عظمي ولقمة من مادة البولي إيثيلين، ووصلها بالسطح العلوي. ستدعم هذه اللقمة البلاستيكية وزن الجسم بالكامل، وستسمح بانزلاق عظمة الفخذ على سطح عظمة الظنبوب.

يتم تشكيل المفصل الجديد بوصل عظمة الظنبوب (بسطحها الجديد المكون من البولي إيثيلين) وعظمة الفخذ مع جزئها المعدني الجديد.

وللتأكد من تحرك الرضفة (صابونة الركبة) وانزلاقها بسلاسة على الركبة الاصطناعية الجديد، يتم إعداد سطحها الخلفي ولصق جزء بلاستيكي من مادة البولي إيثيلين بواسطة الأسمنت العظمي في هذا الموضع.

أخيرًا، يتم اختبار الأجزاء الجديدة المكونة للمفصل الجديد ببسط الركبة وضمها.

يصبح استبدال المفصل بآخر اصطناعي ضروريًا عند حدوث تلف بالغ في الغضروف المفصلي أو تؤدي نسبة البلى الكبيرة فيه، إلى ارتفاع مستوى الألم وعدم الراحة في الركبة إلى مستويات عالية. إضافة إلى عدم قدرة الركبة على العمل بشكل جيد، على سبيل المثال، حدوث تقلص في مدى حركة المفصل أو حدوث سوء وضعية لمفصل الركبة.

الاستبدال الكامل للركبة بأخرى اصطناعية دون استخدام الأسمنت

ننصح بالاستبدال الكامل للركبة، فقط في حالة تعرض غرفتي الركبة لضرر بالغ بحيث يكون الاستبدال الجزئي خيارًا غير مناسبًا. عندما يكون الاستبدال الكامل للركبة ضروري، هناك خياران علاجيان متاحان. أحد الخيارات يتضمن " تثبيت المفصل بدون استخدام الأسمنت.

يقدم التثبيت بدون استخدام الأسمنت حل ثابت جدًا وطويل الأمد لمفصل الركبة البديل، وحتى للمرضى الرياضيين الأكثر نشاطًا. تقل نسبة انفكاك مفصل الركبة مع مرور الوقت، ولكن ذلك يتطلب فترة إعادة تأهيل أطول (٦ أسابيع).

جراحة الاستبدال الكامل للركبة في مستشفى Gelenk-Klinik

في عملية الاستبدال الكامل للركبة، يتم استبدال الركبة المتضررة بـ "مفصل ركبة اصطناعي". وتستبدل الأطراف البالية للعظام بأجزاء بلاستيكية ومعدنية. نحتاج إلى مثل هذا العضو البديل عندما حدوث تلف بالغ في الغضروف المفصلي أو أن يكون باليًا بشكل كبير مما يتسبب في الشعور بألم شديد في الركبة وعدم الراحة أثناء تحريكها. و يتوقف مفصل الركبة عن العمل بشكل سليم، أي يحدث قصور في مدى حركة المفصل، أو في حالة أن يصبح مفصل الركبة متراكب في وضعية خاطئة.

من الضرورة بمكان في جراحة استبدال الركبة، أن يتم توصيل الفخذ بالجزء السفلي من الرجل بشكل سليم. يوصى باستخدام التصاميم ذات المحمل المتحرك (طرف قابل للدوران) في نظام الاستبدال الكامل لمفصل الركبة. في هذا النظام المعروف بـ "المحمل المتحرك"، تكون هناك محامل/اتجاهات هلالية تستنسخ الهيكل الطبيعي للركبة، والذي يتم استخدامها كأحد عناصر استبدال الركبة.

في مستشفى Gelenk-Klinik، يتم استخدام "الاستبدال السطحي للمفصل" بشكل حصري تقريبًا. هذا هو مكان استبدال النهايتين العظيمتين لعظمة الفخذ والجزء السفلي من الرجل، من دون الوصل الميكانيكي للمكونات الجديدة. السبب في ذلك، أن في حالات استخدام الوصلات، فإنها تعطب مع مرور الوقت، عادة لحدوث بلى في المواد المستخدمة.

يعتمد ثبات النوع المستخدم من الأعضاء البديلة بشكل كبير على مدى سلامة المحفظة المفصلية للركبة. إذا انتظر الشخص فترة طويلة دون إجراء العملية، قد تصبح الأربطة المحفظية غير مستقرة ويصبح المحمل الثابت هو الخيار الأوحد.

في الوضع المثالي، يكون الرباطان الجانبي والصليبي الأمامي سليمين في سبيل الحفاظ على تسلسل حركي طبيعي وثابت.

عندما تكون الأربطة الجانبية محصورة بشكل كبير، بسبب التقوس (تقوس الرجلان) أو الركبة الفحجاء (التصاق الركبتين) على سبيل المثال، فمن الضروري استخدام عضو بديل متراكب وموصول ميكانيكيًا، حيث يتم وضع جدلات طويلة داخل عظمة الظنبوب والفخذ.

المفصل البديل ذو المحمل الثابت والمتحرك

مزايا الركبة الاصطناعية ذات المحمل المتحرك

  • يتم فقط استبدال الأسطح المفصلية.
  • يتم الحفاظ على الأربطة الهامة.
  • تخفيف الضغط على سطح المفصل البديل الذي تم تركيبه.
  • حركات دورانية أفضل أثناء الوقوف.
  • القدرة على الحركة بطريقة أقرب ما يكون للحركة الطبيعية.
  • سرعة التماثل للشفاء.
  • هي أفضل أنواع عمليات استبدال الركبة في وقتنا الحالي.

مع المفصل البديل "ذو المحمل الثابت"، يتم تثبيت لقمة الساق بالجزء المعدني الخاص بالساق للمفصل البديل ويتم وصل المكونات الفخذية على هذا السطح المبطن. إن هذا هو الخيار الأقل تكلفة عند الاختيار بين أنواع الأعضاء البديلة، لكنه يأتي مع بعض المحدودية. فيمكنه السماح للمريض ببسط وضم الركبة، ولكنه لا يمكِّنها من الدوران بشكل طبيعي. قد يؤدي النشاط البالغ أو الزيادة الكبيرة في الوزن إلى بلى المفصل البديل ذو المحمل الثابت بشكل أسرع. قد تصبح المكونات غير محكمة الربط وقد يقود هذا إلى الشعور بالألم. انفكاك الإحكام هو السبب الرئيسي لتلف المفصل الجديد مع مرور الوقت.

مع المفصل البديل "ذو المحمل المتحرك"، فإن اللقمة المصنوعة من البولي إيثيلين تدور لمسافات قصيرة داخل المكونات المعدنية الخاصة بالساق. هذه المفاصل البديلة لها دوران يسمح بحركة أكثر طبيعية ومدى أكبر لحركة الركبة. ويمكِّن الركبة في المجمل من العمل بشكل أفضل. مع مرور الوقت، ومع بلى المفصل، يمكن استبدال السطح المنزلق بسهولة أكبر مقارنة بالمحمل الثابت. المحمل المتحرك هو خيار العلاج الأحدث والأكثر تطورًا، ولذلك فتكلفته الجراحية تكون أعلى من المحمل الثابت. إنه غير مناسب لكافة المرضى فهو يتطلب طبقة دعم أكبر من النسيج الرخو ( الأربطة والعضلات المحيطة بالركبة) وقد ينخلع بنسبة أكبر إن لم تكن هذه الأربطة قوية. أو في حالات تشوه العظام الكبير.

ولاختيار النوع الأفضل من المفاصل البديلة، من المهم اتباع نصحية طبيب العظام المتخصص. كما يجب أن يأخذ القرار في الحسبان عوامل السن، والحركة ونوع الرياضة، وقوة العضلات وجودة العظام.

فيديو توضيحي لإجراء جراحة الاستبدال الكامل للركبة

في هذا الفيديو التوضيحي، يقوم الجراح بإحداث شق في الجزء الأمامي للركبة. يتم إزالة الغضروف التالف، كما يتم قطع النهايات العظمية التالفة وإزالتها. وللحفاظ على أكبر قدر ممكن من الكتلة العظمية، يتم تصنيع السطح المعدني بقياسات بحسب جنس وحجم جسم المريض. تتم المحافظة على الأربطة والتي تكون ذات أهمية بالغة وذلك لإعطاء المفصل الثبات المطلوب بعد العملية والسماح بحركة أكثر طبيعية للركبة.

ألقِ نظرة على فيديو توضيحي للعملية بأكملها على موقعنا باللغة الإنجليزية.

الاستبدال الكامل للركبة: المتابعة، إعادة التأهيل والرياضة مع الأطراف البديلة

في اليوم التالي للعملية، يتم تحريك مفصل الركبة برقة باستخدام جهاز التحريك التلقائي المستمر CPM. من اليوم الثاني، يبدأ العلاج الطبيعي المركّز. يتم تعليم المريض المشي باستخدام العكازات، مما يعني أنه عند ترك المستشفى (بعد سبعة إلى عشرة أيام)، سيتمكن المريض من صعود السلالم.

مباشرة بعد المكوث في المستشفى، يتم القيام بإعادة تأهيل مدته ٣ إلى ٤ أسابيع كمريض خارجي أو في مركز إعادة التأهيل.

ماذا يمكننا فعله لجعل استبدال الركبة يطول لوقت أكبر؟

  • تأكد من استمرارك في أداء تمارينك الرياضية بعد ترك مركز إعادة التأهيل.
  • قم بارتداء حذاء مسطح بنعل طري ولو اقتضت الحاجة كعب ممتص للصدمات أيضًا.
  • إذا كنت تعاني من جرح مصاب بالتهاب (في أي مكان في جسدك) عليك إخبار طبيبك المعالج عن الطرف البديل وأخذ المضادات الحيوية.
  • تجنَّب الركوع على ركبتيك.
  • تجنَّب رفع وحمل الأحمال الثقيلة.
  • تجنَّب بذل الجهد البدني القوي.
  • شارك فقط في الرياضات خفيفة التأثير على المفاصل (مثل السباحة، الجمباز، أو ركوب الدراجة الهوائية).
  • تجنَّب الرياضات الاحتكاكية والرياضات الخطرة مثل كرة القدم، التنس، الجري، أو ركوب الخيل.

مفصل الركبة البديل الأمثل تطابقًا

في السنوات القريبة الماضية، تحسن تصميم الأعضاء البديلة بشكل ملحوظ وزاد تنوع المنتجات. يمكن الآن تكييف أجزاء الأعضاء البديلة على حسب الشخص لتتناسب مع الاحتياجات الخاصة للمريض وللحفاظ على الأعضاء الغير تالفة لمفصل الركبة. على سبيل المثال، توجد حاليًا أعضاء بديلة مختلفة تناسب الرجال والنساء ويمكن طلب تصميم مفصل بديل بشكل خاص لشخص بعينه.

الهدف من جراحة استبدال الركبة هو الحفاظ على نسيج الجسم وهيكله وذلك باستخدام أقل قدر من مكونات وعناصر الأعضاء البديلة.

استبدال الركبة والرياضة

بشكل عام، ممارسة الرياضة أمر محبذ، وهو عامل مساعد أثناء التماثل للشفاء. ولكن بعد عملية الاستبدال، يجب على المرء معرفة حدود مقدرته البدنية وعدم الإفراط في أداء حركات بشكل أسرع مما ينبغي. من الضروري الوزن بين الفوائد والمضار (تحسين البنية البدنية، المساعدة في تدفق الدورة الدموية والقدرات العضلية العصبية، مقابل خطر حدوث إصابة). لهذا يجب تجنب الرياضات التي تحتوي على مخاطر السقوط أو الإصابة العالية، فيجب تجنب الرياضات الاحتكاكية على سبيل المثال. الشيء الآخر الذي يجب مراعاته عند اختيار رياضة مناسبة هو مدى تركيز التحميل الواقع على مفاصل الركبة.

بشكل عام، يوصى بممارسة الرياضات على شاكلة السباحة، التجديف، الجولف، التزلج على الجليد، الجمباز، اليوجا، التنزه على الأقدام، وركوب الدراجة الهوائية. كما أن الرياضات متوسطة القوة ملائمة هي الأخرى.

عندما يأتي الحديث إلى ركوب الخيل، الجري، التزلج في المنخفضات، التنس، وكرة الريشة. فإن الأمر يعتمد بشكل كبير على مدى حدة الجهد المبذول أثناء القيام بأحدها وما إذا كان الرياضي مستعد للمخاطرة.

الرياضات الغير ملائمة هي الرياضات القتالية، الرغبي، الهوكي، والرياضات الالتحامية، مثل كرة القدم وكرة السلة وكرة اليد والكرة الطائرة. كقاعدة، يجب على المرضى ممارسة الرياضة بشكل منطقي وأن يكونوا على علم جيد بحدود قدرتهم البدنية. الاحتياطات المنطقية يجب أن تتضمن ارتداء رباط ضاغط على الركبة والإحماء بأداء الإطالات قبل البدء في التدريب. على المرضى أيضًا أخذ الحيطة بتجنب كافة المخاطر الغير ضرورية والتحميل الزائد.

المصادر

Clinical Evidence for Knee Endoprosthesis (Total Knee Replacement)

  • Knieendoprothetik: Komplikation - Revision - Problemlösung (German Edition). (1998) (1 ed). Steinkopff.
  • Becher, C., Szuwart, T., Ronstedt, P., Ostermeier, S., Skwara, A., Fuchs-Winkelmann, S. et al. (2010). Decrease in the expression of the type 1 PTH/PTHrP receptor (PTH1R) on chondrocytes in animals with osteoarthritis.. Journal of orthopaedic surgery and research, 5.
  • Becher, C., Huber, R., Thermann, H., Ezechieli, L., Ostermeier, S., Wellmann, M. et al. (2011). Effects of a surface matching articular resurfacing device on tibiofemoral contact pressure: results from continuous dynamic flexion-extension cycles.. Archives of orthopaedic and trauma surgery, 131(3), 413-419.
  • Bongartz, T., Halligan, C. S., Osmon, D. R., Reinalda, M. S., Bamlet, W. R., Crowson, C. S. et al. (2008). Incidence and risk factors of prosthetic joint infection after total hip or knee replacement in patients with rheumatoid arthritis. Arthritis Care & Research, 59(12), 1713-1720.
  • Bretin, P., O'Loughlin, P. F., Suero, E. M., Kendoff, D., Ostermeier, S., Hüfner, T. et al. (2010). Influence of femoral malrotation on knee joint alignment and intra-articular contract pressures.. Archives of orthopaedic and trauma surgery.
  • Clark, J. P., Hudak, P. L., Hawker, G. A., Coyte, P. C., Mahomed, N. N., Kreder, H. J. et al. (2004). The moving target: a qualitative study of elderly patients' decision-making regarding total joint replacement surgery.. The Journal of bone and joint surgery. American volume, 86-A(7), 1366-1374.
  • Ding, C., Cicuttini, F., Scott, F., Cooley, H., Boon, C. & Jones, G. (2006). Natural history of knee cartilage defects and factors affecting change.. Archives of internal medicine, 166, 651-8.
  • Fortin, P. R., Clarke, A. E., Joseph, L., Liang, M. H., Tanzer, M., Ferland, D. et al. (1999). Outcomes of total hip and knee replacement: preoperative functional status predicts outcomes at six months after surgery.. Arthritis and rheumatism, 42(8), 1722-1728.
  • Hinkelmann, U. (2007). Die Endoprothese: Das künstliche Hüft- und Kniegelenk Schritt für Schritt erklärt. München : Elsevier.
  • Kennon, R. E. (2008). Hip And Knee Surgery: A Patient Guide To Hip Replacement, Hip Resurfacing, Knee Replacement, And Knee Arthroscopy. Lulu.com.
  • Richter, B. I., Kellner, S., Menzel, H., Behrens, P., Denkena, B., Ostermeier, S. et al. (2011). Mechanical characterization of nacre as an ideal-model for innovative new endoprosthesis materials.. Archives of orthopaedic and trauma surgery, 131(2), 191-196.
  • Richter, B. I., Ostermeier, S., Turger, A., Denkena, B. & Hurschler, C. (2010). A rolling-gliding wear simulator for the investigation of tribological material pairings for application in total knee arthroplasty.. Biomedical engineering online, 9.
  • Winiarsky, R., Barth, P. & Lotke, P. (1998). Total Knee Arthroplasty in Morbidly Obese Patients. J Bone Joint Surg Am, 80(12), 1770-4.
  • Deutschen Gesellschaft für Unfallchirurgie, A., Holz, U. & Wittner, B. (2011). Endoprothese bei Gonarthrose:.
  • Alexander Rümelin, D. (2005). Kursbuch Künstliche Gelenke: Wieder schmerzfrei leben - Die neuesten Methoden, Operationen, Nachsorge.

جراحة العظام الألمانية

جراح العظام في ألمانيا | orthopedic clinic and surgeon in Germany

ORTHOPAEDIC
GELENK-KLINIK

ISO 9001:2008

٥٨ الشارع:
ALTE BUNDESSTRASSE 58

الرمز البريدي، المدينة
D-79194 GUNDELFINGEN

البلد:
ألمانيا
GERMANY

جولة افتراضية


مطار المكوك و الطريق

Map of Gelenk-Klinik

This website is certified by Health On the Net Foundation. Click to verify. للتحقق. HONcode نحن نلتزم بمبادئ ميثاق